اليوميّ والإبداعي ّ في ” ديوان اليوميّ ” (1) للشّاعر التّونسيّ مجدي بن عيسى : محمّد صالح بن عمر

  إذا سلّمنا بأنّ جوهر الفنّ عامّة  عدول عن الواقع إلى الخيال  فإنّ  هذا العدول  لا يكون عملياّ انقطاعا تامّا عنه . وذلك بحكم كون الجهاز العرفانيّ للكائن البشريّ  – وهو مرتبط بالتّركيب العصبيّ للدماغ  – مكيّفا مع طبيعة هذا الواقع  ( 2 )،   إذ المعرفة عند العرفانيّين  هي عمليّة تمثُّلٍ * أشبه ما يكون بالترجمة الرّمزية . فلمّا كان ... أكمل القراءة »

بين سيرة الشّاعر التّونسيّ مصطفى خريّف ( 1910- 1967) و مسيرته الشعريّة: تكامل أم تعارض ؟ : محمّد صالح بن عمر

  لقد ولّى عهد كان منهج الانعكاس القاتم على الربط الآليّ بين حياة المؤلِّف و آثاره هو المُهيمن على الدّرس النقديّ باعتباره المنهج العلميّ الموضوعيّ الذي يمكّن من الكشف عن الحقائق المتخفّية داخل النص وهي مقاصد مُنشِئه . وهذا المنهج الذي وضعه سانت بوف ( Sainte-Beuve )( 1804 – 1869) في القرن التاسع عشر قد نقله آليّا الطلبة العرب الذين ... أكمل القراءة »

كون الشّاعرة التّونسيّة إيمان عمارة في مجموعتيها حريق في الذّاكرة وبلا مطر :الثّوابت والمتغيّرات : محمّد صالح بن عمر

  ليست ايمان عمارة  من الشّعراء المكثرين. فلم تصدر منذ سنة 1979 تاريخ ظهور  مجموعتها الشّعريّة الأولى، أي في اثنين وعشرين  عاما ،سوى أربع مجموعات جاءت بالعناوين التّالية  حريق في الذّاكرة ( 1997 ) (1) وبلا مطر ( 2009 ) (2) و رصاصة عاشقة ( 2014)  و فُصام (2015) فضلا عن مجموعة في النّثر الشّعري عنوانها معتقل عاطفيّ (2012). ومردّ ذلك إلى  ما تطبّعت ... أكمل القراءة »