أعلم

في مُتحف الحياة الرّومنسيّة بباريس : محمّد صالح بن عمر

  باريس في 21 مارس 2016 لقد أذهلني حين وصلت إلى حيّ بيقال (Pigalle) بباريس ألاّ أجد أحدا من أصحاب الدّكاكين يعرف مُتحف الحياة الرّومنسيّة أو حتّى يسمع به .ومع ذلك فالعنوان الذي عندي لهذه المؤسّسة – وقد فتحت أبوابها لأوّل مرّة سنة  1987  – صحيح.وقد احتاج الأمر إلى أن يمرّ بقربي مصادفةً شيخ تجاوز في ما يبدو الثّمانين ليرشدني ... أكمل القراءة »

في بيت شاعر الإنسانيّة وكاتبها العظيم فكتور هيقو : محمّد صالح بن عمر

OLYMPUS DIGITAL CAMERA   باريس 19 آذار/مارس 2016 ليس فكتور هيقو عند  الفرنسيّين وكلّ عشّاق الأدب الرّاقي في العالم مجرّد شاعر وكاتب كبير بل هو شخصيّة مرموقة، رفيعة القيمة استطاعت أن ترتقي إلى  درجة الرّمز الكونيّ الذي  يحظى بالإجماع التّام . ولم يتحقّق له هذا الصّيت  الباهر الذي  قلّ نظيره فقط بفضل المواهب الفذّة التي كان يتمتّع بها في  فنّي ... أكمل القراءة »

ذكريات عن الرّوائي الكبير هونوري دي بلزاك في بيته بباريس

  باريس 20 مارس 2016 على الرّغم من ظهور عدد مهمّ من الرّوائيّين اللاّمعين في أنحاء شتّى من العالم بعد هونوري دي بلزاك ( 1799 – 1850) فإليه يرجع الفضل في تمهيد الطّريق لهم ،بوضع اللّمسات الحاسمة لذلك الجنس السّرديّ الذي سُمّي رواية في شكله الحداثيّ المتطوّر. فاستثمروه كلّ طبقا لأسلوبه الخاصّ في استعراض مواهبهم وبراعتهم في الكتابة.وهو ما مكّنهم ... أكمل القراءة »

دورة 2016 من صالون الكتاب بباريس : محمّد صالح بن عمر

    *باريس في 22 مارس   2016   على الرّغم من تراجع إقبال الزّائرين على صالون الكتاب بباريس ( من 17 الى 20 مارس) هذه السّنة – وقد قدّره المنظّمون بحوالي 15 في المائة، مقارنة بالدّورة السّابقة ومردّه في ما يُعتقد إلى العمليّات الإرهابيّة النكراءالتي ارتكبت يوم 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2015، فقد وفى هذا الحدث الثّقافيّ العالميّ بوعوده.وذلك ... أكمل القراءة »

الدورة السّادسة لمهرجان ربيع الطّفل بالمركّب الثّقافيّ بالكاف (13-27 مارس ):عروض متنوّعة بين المسرح و السّينما و التّنشيط … و ورشتان للرّسم و الأقنعة.. : تقديم :شمس الدّين العوني – تونس

الكاف..هذه المدينة السّاحرة بالشّمال التّونسيّ .. حيث الجبال العالية والقصبة الشّامخة والأصوات الشّجية المدوّية مثل صوت الفنّانة الكبيرة الرّاحلة صليحة ..الكاف بثرائها الفنّي والوجدانيّ والطبيعيّ تمضي في دروب تونس الحضاريّة لتمنح الأطفال الآن وهنا شيئا من عطور الفنّ والثّقافة..بانوراما من العروض الفنّي”ة والمسرحيّة والسّينمائيّة والتّنشيطيّة التي تكون فيها الفرجة مفتوحة للأطفال ضمن حيّز ثقافيّ من السّياق الإبداعيّ تخيّره المرك”ب الثّقافيّ ... أكمل القراءة »

ضفاف الحنين :مجموعة شعريّة لليندا عبد الباقي – ترجمة :محمّد صالح بن عمر

صدرت مؤخرا عن دار” أديليفر” بباريس مجموعة شعريّة عنوانها ضفاف الحنين ترجمتها إلى اللّغة الفرنسيّة للشّاعرة السّوريّة الموهوبة ليندا عبد الباقي المقيمة في السّويداء بسورية . هذه المجموعة التي صمّمتْ لوحةَ غلافها الفنّانةُ الرّسّامة الفرنسيّة الموهوبة مونيك ماري إهري ستكون معروضة للبيع في الدّورة القادمة من صالون الكتاب بباريس التي ستنتظم في شهر مارس/آذار 2016.فهنيئا لليندا و إن شاء الله ... أكمل القراءة »

حفل توقيع الدّيوان الموسوم برُفات فراشة للشّاعرة السّورية خلود شرف

  ينتظم بصالون القصيدة الدّمشقيّة الأدبيّ بدمشق يوم الأربعاء 3 فيفري / فبراير /شباط 2016 بداية من السّاعة الخامسة بعد الزوال حفل توقيع الدّيوان الموسوم برُفات فراشة للشّاعرة السّورية خلود شرف . تهانينا الحارّة ،مع تمنّياتنا بالنّجاح أكمل القراءة »

معرضٌ للرّسّام الكبير فوزي معاوية في نزل الكرمل بتونس

  ينتظم في نزل الكرمل بتونس في الموضع المقابل لنزل المشتل طيلة شهر فيفري / شباط الجاريّ معرضٌ للرّسّوم التي أبدعها صديقنا الرسام الكبير فوزي معاوية في السّنوات العشر الأخيرة ( 2000 – 2015) .تهانينا الحارّة له ولتكونوا جميعا في الموعد لتتمتّعوا بمشاهدة إبداعاته الرّاقية. أكمل القراءة »

صدور ديوان بعنوان نامستي ( تحيّة الاحترام عند الهنود) للشّاعرة الفرنسيّة دومينيك مونولار عن دار أديليفر بباريس

http://www.edilivre.com/namaste-2329805d04.html#.VpANMx5yy1w صدر أمس عن دار أديليفر بباريس ديوان للشّاعرة الفرنسيّة دومينيك مونولار بعنوان نامستي ( تحيّة الاحترام عند الهنود) مشتملا على ثمان وعشرين قصيدة، تتبع كلاّ منها قراءة نقديّة لي .وهو ما يجعله ،في ما أعلم ،أوّل ديوان شعريّ نقديّ .وقد صدّرته الشّاعرة بالإهداء التّالي : أريد أن أشكر جميع أفراد عائلتي من أمّي وخاصّة أمّي التي أورثتني حبّ الشّعر ... أكمل القراءة »

بمناسبة معرض الرسّام محمّد شلبي بالبلفيدير ( تونس) : محمد شلبي فنّان آخر من زمن الحيرة الكبرى…

كيف أرسمك أيتها الأشياء و التفاصيل..كيف أفتفي أثرك و أمحو بياض الأحوال..و هل ثمة أحوال خارج سرب عناصرك المفعمة بالنظر و بالآه..ما الألوان إلا ترجمان للقول بالذات و هي تكابد للإقامة المثلى..بين الوردة و السكين..هناك مجال للذهاب الى الينابيع و الى الأشياء البعيدة حيث الغناء العالي بأصوات خافتة.. هذا هو الفن في نزوعه النبيل و في خروجه عن المألوف ..قولا ... أكمل القراءة »