هل يوجد أدبٌ نسائيٌّ مخصوصٌ ؟ : محمّد صالح بن عمر

  هل يوجد أدبٌ نسائيٌّ مخصوصٌ ؟  إذا وقفنا عندَ الظّاهر ِأجبنا ب ” نعمْ ” لأنَّ ثمّةَ نساءً ورجالاً يكتبونَ . لكنّنا إذا تأمّلنا في المسألةِ جيّدًا  أجبنا بالنّفيِ . وذلكَ لأنَّ  حضورَ سِمَاتِ  الأنوثةِ ( السّلبيّة ، التَّقبُّليّة ، اللّيونة ، السّيولة … ) أوالذّكُورةِ ( الإيجابيّة ، الرّجولة   ، الخُشونة  ، الصّلابة … ) في نصّ أدبيّ ... أكمل القراءة »

أجناسْ وجْنوسْ أو عجائبُ المخلوقاتِ في تونسَ المُتْعبةِ حسًّا ومعنىً :محمّد صالح بن عمر

  ينتمي محمّد رشاد الحمزاوي تاريخيّا إلى الجيل  المخضرم من الكتّاب السّرديّين التّونسيّين الشبّان  الذين خَطَوْا خطواتهم الأولى قبيل الاستقلال وواصلوا تجاربهم بعده . وقد برز بينهم إذّاك بتفرّغه للقَصَص الرّيفيّ .وهو ما تجسّد خاصّة في الرّواج الذي حقّقه تأليفاه بودودة مات (الشّركة القوميّة للّنشر والتّوزيع. تونس 1962 )  وطرننّو أو تعيش وتربّي الرّيش  (  الدّار التّونسيّة للنّشر 1975 ) ... أكمل القراءة »

القناعاتُ والخياراتُ الإيديولوجيّةُ و الفكريّةُ لشخصٍ ما ليست كافيةً وحدَها لتجعلَ منه شاعرًا أو كاتبًا : محمّد صالح بن عمر

  القناعاتُ والخياراتُ الإيديولوجيّةُ و الفكريّةُ لشخصٍ ما ليست كافيةً وحدَها لتجعلَ منه شاعرًا أو كاتبًا . فيمكنُ أن أنتميَ وإيّاكَ إلى اتّجاهٍ واحدٍ . لكنْ إذا كانتْ نصوصُكَ غيرَ مقنعةٍ من حيثُ قيمتُها الذّاتيّةُ الخالصةُ فإنّي أنصحُكَ بكلِّ أدبٍ أنْ تمارسَ نشاطًا آخرَ دونَ أن يؤثّرَ ذلكَ سلبًا في صداقتِنا . أكمل القراءة »