ليلة الطرب الجميل للفنّان نورالدين بن عائشة بفضاء نجمة المدينة : سفر خالص مع الموسيقى التّونسيّة و العربية الباذخة… :شمس الدين العوني- تونس

في سهرة مفعمة بالجمال و الحنين إلى أزمنة الفنّ الجميل و على إيقاع حبّات المطر الناعمة تبلّل شرفات منازل المدينة العتيقة و زجاج نوافذها،انبجست من السيراميك و  النقوش نغمات الموسيقى الصافية يحلّيها الصوت الشجيّ العذب الباذخ لفنانّ ألِفَ لغة الطرب فراح مسافرا في دروب الموسيقى ..قدّم عروضه الفنيّة  في مدن تونسيّة و خارج البلاد و برز في عدة مهرجانات منها ... أكمل القراءة »

قراءةٌ في مجموعةِ الوحشة الآهلة (1) للشّاعر التّونسيّ الهادي الدّبّابي : محمّد صالح بن عمر

سئل الهادي الدّبّابي  في حوار أجرته معه صحيفة  ” أضواء ” التّونسيّة (بتاريخ 11 / 11 2001 ص 7) “ألا تلاحظ أنّ بين  الشّعر المغرق في الغموض وخطاب الجنون خيطا رفيعا ؟ ” فأجاب :  “إنّ الجنون هر الرَّحِم  الأولى التي تخرّج فيها الفلاسفة والشّعراء طبعا . و المجد في ألاّ يفهمك أحدٌ ” . تتراءى لنا في مجموعة ” ... أكمل القراءة »

تكمنُ قيمةُ الإنتاجِ الفنّيِّ أو الأدبيِّ في الكَيْفِ لا في الكمِّ : محمّد صالح بن عمر

تكمنُ قيمةُ الإنتاجِ  الفنّيِّ أو الأدبيِّ   في الكَيْفِ لا في الكمِّ . فالكثير ُمن الفنّانينِ والكتّابِ والشّعراءِ مدينونَ في ذيوعِ صيتِهم لعملٍ واحدٍ كانَ يمكنُهم الاكتفاءُ به لتحقيقِ الشّهرةِ . من ذلك  النبيُّ لجبران و أنشودةُ المطرِ للسيّاب و البكاءُ بين يديْ زرقاءِ اليمامةِ لأمل دنقل  و حزنٌ في ضوءِ القمرِ لمحمد الماغوط و موسمُ الهجرةِ إلى الشّمالِ  للطيّب صالح ... أكمل القراءة »