أغزلٌ

لي ما ليس لظلّي: أميمة إبراهيم – دمشق – سورية

لي ما ليسَ لظلّي ظلّي الذي يُشاركُني شمسي والهواءَ جدارَ البيتِ طريقي حيثُ تأخذُني خطواتي. ……… . لي ما ليس لظلّي حبّاتُ طلعٍ اختبأنَ في وردةٍ يتهيّأنَ كي يهربنَ مع عشاقِهنَ فتولدُ الموسيقا …… لي ما ليس لظلّي وجعٌ مقيمٌ وجرحٌ نازفٌ وآهاتٌ أسكبُها  أملاً كلّما  – في روحي – هدلَ الصّباحُ …… لي ما ليس لظلّي غمامةٌ شاردةٌ في ... أكمل القراءة »

قصيدةٌ جديدةٌ للبنى شرارة بزّي – شاعرة لبنانيّة مقيمة بديربورن – الولايات المتّحدة الأمريكيّة: فرحةٌ يتيمةٌ

يأتِي العيدْ.. حاملاً كُلَّ جَديدْ ينثرُ في الأرجاءِ عبقَ الأمنياتْ وتبقَى.. أحزانُنا المُعتّقَةً تسكبُ في أحداقِنا دموعاً وآهاتْ.. ذاكرتُنا تعودُ إلى الزّمنٍ الجَميلْ حيث كنّا نعيشُ الفرحةْ.. ليتنا نسرقُ من العيدٍ ضحكةْ نخبّئها لأيّامٍ يُخيّمُ فيها الظَّلامْ قنديلاً يضيءُ سماءَنا.. عامٌ سعيد.. كلمةٌ تتردّد فرحةٌ يتيمةْ تتركُ قلوبَنا حَزينةْ.. على جبينِ اللّيلِ نرسمُ أحلامَنا و مع انبلاجِ الفجرِ نغرسُ وروداً ... أكمل القراءة »

لا خمرَ عندي أشربُهُ: أميمة ابراهيم – دمشق – سورية

  لا خمرَ عندي أشربُهُ وأنتَ بعيدٌ. كيفَ لكلِّ ما في الكونِ أن يعيدَ بريقَ ما كانَ ويشعلَ في روحي مصابيحَ النّورِ بمئةِ لونٍ ولونٍ . كيفَ لبابا نويل أن يجمعَ شتاتَ روحي ويسكبَها في كأسي نبيذَ ميلادٍ ونجمةَ عيدٍ . …… أيُّ الدّروبِ يُهديني النَّجمُ إلى مسالكِها وأين أؤبُ وفي الرّأسِ ملايينٌ من الأسئلةِ تبحثُ عن قرارِها ورؤاها. والجوابُ ... أكمل القراءة »

نصّان شعريّان : محمّد بوحوش – توزر – تونس

الإهداء: إلى الشّاعر اللّبناني المقيم في أستراليا: وديع  سعادة. سفرٌ في الرّأسِ   غالبًا مّا يخْرجُ في نُزهةٍ مع َكلِّ عُطلةِ صيْفٍ، أحيانًا يمشِي وئيدًا في شَوارعِ نيويُورك، وحينًا في شَوارعِ بيكِينَ. مرّةً يَنشرُ صُورا لهُ على شَواطئِ اليابانِ، وأخْرى على شَواطئِ الفيليبينِ. يا لهذَا الرّجُلِ المُولَع بالأسْفارِ!… هوَ الآن في غرفةٍ مُغلقةٍ، يحْلمُ ، ويقولُ: سَفرُ في الرّأسِ على ... أكمل القراءة »

بنت جبيل ترنيمة الحب : لبنى شرارة بزي- شاعرة لبنانيّة مقيمة بديربورن – الولايات المتّحدة الأمريكيّة

دَعينِي أناديكِ بصمتٍ فقد بُحَّ صوتِي من صقيعِ غُربتِي.. جفّتْ عروقِي ولَمْ يجفَّ حنينِي حينَ يحبُو ضوءُ الفجرِ ويصدحُ صوتُ الأذانْ.. تتثاءبينَ بمحبّةٍ وسلامْ فتُعانقُ يداك قبابَ السّماءْ تسافرُ صلواتٌ من أفواهٍ لا تَمَلُّ الدّعاءْ وأنا.. أغرَقُ في نشوتِي.. أراقبُ شمسَك.. تتسلّل من خلفِ التّلال تمسحُ بخيوطها النّدى عن وجناتِ الزّهرِ أَرسمُ تضاريسَك المتعرِّجةِ.. أبحثُ عنِ الد”فءِ في أروقةِ المقاهِي ... أكمل القراءة »

طوبى مرّةً أخرى شهريادُ : شعر: علي كرامتي – قرطاج الياسمينة – تونس

  مَاذَا تُرَى أُهْدِيكِ ؟ زَهْرًا؟ عُطُورًا؟ فِضَّةً ؟ ذَهَبَا؟ لاَ بَلْ خُذِي لَكِ بَاقةً مِنْ زَهْرِ عَاطِفَتِي وَعِطْرِ مَشَاعِرِي لَكِ هَذِهِ الْكَلِمَاتُ قُبْلَةَ فِضَّةٍ وَسَمَاءَ أَشْوَاقٍ و بَحْرٍ مِنْ ذَهَبْ الْحَرْفُ َممْلَكَةٌ تُؤَلِّفُ بَيْنَنَا بَعْدَ انْهِزَامِ الشَّمْسِ فِي دُنْيَايَ.. وَ اسْتِيطَانِ حُبِّكِ فِي دَمِي بَعْدَ انْتِكَاسَةِ عُمْريَ الْـمُتَشَرِّدِ بَيْنَ الْكَآبَةِ و الْخُرَافَةِ و الْجُنُونْ يَا مَنْ فَتَحْتِ مَنَافِذَ الدُّنْيَا ... أكمل القراءة »

سَنابِكُ الشّوق: شعر: لبنى شرارة بزّي – شاعرة لبنانيّة مقيمة بديربورن – الولايات المتّحدة الأمريكيّة

حِينَ أشتاقُك.. أحتضنُ طيفَكَ تتلمّسُ أنفاسِي في الأثيرِ بقايا عطرِكَ مع مرورِ السنينْ.. كلُّ قواي تخورُ و ذاكرةُ الشّمِّ.. تزيدُ الحنينْ يتفطّرُ قلبي شوقاً إليكَ.. يتوهّجُ صبابةً.. تصيرُ عينايَ نجمتينِ.. تضيئانِ حروفَ قصيدتِي الحزينةِ قلبي يداعبُ طيفَ ابتسامةٍ نديّةّ.. رسَمَتْها شفتاكَ ذاتَ مساءٍ على شواطئِ غربتِي جرفَها الموجُ بقسوةٍ.. بعيداً عنّي..!! أيا قدَرِي.. أتعبَنِي هذا السّفرْ في ليالٍ.. غابَ عنها ... أكمل القراءة »

حَمامَة : شعر : علي كرامتي – قرطاج الياسمينة – تونس

  ذَاتَ صَيْفٍ كُنْتُ فِي الشُّرْفَةِ وَحْدِي أَسْتَدِرُّ الظِّلَّ عِنْدَ الْهَاجِرَهْ مُغْمَضَ الْعَيْنَيْنِ أَصْطَادُ السَّكِينَهْ بِخَيَالٍ شَرَدَتْ فِيهِ خُيُولُ الأُمْنيَاتِ خَلْفَ وَهْمٍ مُقْمِرٍ يُـطْعِمُنِي فَاكِهَةَ النِّسْيَانِ .. يَسْقِينِي نَبِيذَ الأَمَلِ جَالِسًا وَحْدِي إِلَى مَأْدُبَةِ الْبَالِ الثَّمِلْ أَتَهَجَّى غَايَةً لَمْ أَلْقَهَا لَمْ أَرَهَا فِي عُيُونِ الْعَابِرِينْ فِي رَحِيقِ الزَّنْبَقِ الْبَرِّيِّ فِي الْوَرْدِ الْحَزِينْ فِي ابْتِسَامِ الْـمَـاءِ فِي قَهْقَهَةِ الرَّعْدِ وَ فِي ... أكمل القراءة »

غزالي الصّغيرُ يَشْكو العَضَّاتِ الثّعلبيَّةَ : شعر : جوانا إحسان أبلحد – شاعرة عراقيّة مقيمة في ملبورن – أستراليا

  كيفَ تَوَرَّطَ غزالي مَعَ ثعلبِهِ ..؟! ليتني أتذكَّرُ .. ليتني أدري .. يا مُرَّ الجَهَالةِ، بساعةٍ توَّاقةٍ لِحَلْوَى الجوابِ السّديدِ..! غزالي رُؤايَ ، حفيداتُ القطنِ يَسْتَحِمِمْنَ في بُحَيْرَةٍ قُدْسِيَّةٍ غزالي أنايَ ، عَرَبةٌ برونزيَّةٌ يَجُرَّها حِصانٌ مُجَنَّحٌ غزالي فنايَ ، عناصرُ التّرابِ الودودِ بأصيصِ النّرجسِ : يا أُختَ الثُريَّا، كيفَ لم أذْعَن لنُصْحِكِ؟! قُلتِ: للثّعلبِ أنيابٌ مُدَبَّبَةِ النّوايا قُلتُ: ... أكمل القراءة »

في برنامج الدّورة الثّالثة لمهرجان القيروان للشّعر العربيّ ( من 7 الى 9 ديسمبر) : قراءاتٌ شعريّةٌ عربيّةٌ ..حفلُ تكريمٍ.. ندوةٌ نقديّةٌ عن “الشّعر و الذّاكرة “.. حضور للشّعراء الشّبان.. شمس الدّين العوني

  ضمن المناشط و الفعاليات الدورية لبيت الشعر بالقيروان تنتظم فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان القيروان للشعر العربي في الفترة الممتدة  من 7 إلى 9 ديسمبر الجاري وقد دعي اليه عدد من الشعراء التونسيين و العرب .. و تلقى بيوت الشعر العربية على غرار البيت القيرواني رعاية من صاحب السمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة  وتنشط ... أكمل القراءة »