ومضات : شعر: زهور العربي – تونس

12063693_946274295419802_7912155905693166795_n

زهور العربي – تونس

stock-illustration-50488772-blurry-evening-scene-with-brown-field-sun-burst
كأنَّ…

كأنَّ السّماءَ بحرٌ غافٍ
والنّجومَ لآلئُ طفتْ على سريرِ الماءِ
لتسامرَ في خِدْرِ السّكونِ…
عشّاقَها
…………………………………………………………………

بريقٌ
كلّما عتّمتُمْ قصائدي
شعّتْ أكثرَ فأكثرَ
وأعشى بريقُها أبصارَكُمْ

……………………………………………..

دَرْدَرةٌ

وحينَ انسدلَ الهزيعُ الأخيرُ
من ليلِ القصيد ةِ
جفَّ في الحلقِ ريقُ الحَرْفِ
ودَرْدَرَ بينَ الضّلوع
مُزْنُ البوح
………………………………………………………….

حَبّ القلب

كأنّ حلقي بيدرٌ
كأنّ الحروفَ الواقفةَ في حَنْجرتي قمحٌ
بمائدةِ البوحِ يتربّصُ
لكنّ النّورجَ مناقيرُ جشعةٌ
لا تشبعُ إلاّ من حَبِّ القلبِ
……………………………………………………
رَمْسٌ…

منحورةٌ أنا بنصلِ الحَرْفِ
رمسي قصيدةٌ
……………………………………………………..
قُربانٌ

وَاهِمٌ من يعتقدُ أنّني أنكتبُ…
حينَ أكتبُ
كلُّ ما في الأمرِ
أنّني أسكبُ صلصالَ الرّوحِ
على بياضِ اللّحظة ِ
قربانًا لربِّ البوحِ
…………………………………..

جمـــــوحٌ

قصيدتي شمسٌ جموحٌ …
هجرتَ “عينًا حَمِئَةً “
مذ أغواها بحرُكَ

………………………………………………

عَبْرَةٌ

كلّما أعياني البحثُ عنكَ
أدسُّ يراعي
في حضنِ الذّكرى
ويستحيلُ البوحِ عَبْرةً.

………………………………………………………..
مضيقُ القصيد ةِ

كغيمةٍ نشزتْ عن السِّربِ
أفلتَتْ من مخالبِ الرّيحِ
منفوشةَ العِهنِ
مُثقلةً بالمنّ
أبحثُ لي في مضيقِ القصيدةِ
عن وطنٍ

تعليق واحد

  1. Avatar
    Mohamed Salah Ben Amor

    علاء راجح
    گ مَعٌزِّوِفِّهِ ګلَأَّّسيِّګيِّهِ تّأَّسر أّلَروِحٌ
    هِذّأّ مَأَّّتّرجِمَتّهِ حٌروِفِّګ أّلََّسأّحٌرهِ يِّ مَلَګ أّلَأّحٌَّسَّأَّّس
    J

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*